السبت، 1 مارس، 2008

هذه المرأة تستحق الإعجاب..!!

كل من يعرفني - من أهل و أصدقاء - يعرفون شغفي و اعجابي بالنجمة التلفزيونية الرائعة ( اوبرا وينفري )... دعوني احدثكم قليلا عن هذه السيدة المذهلة فهي نموذج يحتذي به في النجاح و الاصرار و المثابرة...
---
اوبرا وينفري سيدة اميركية سوداء من ولاية مسيسبي , ترعرت في جو من الفقر و الجهل. عاشت مع جدتها التى كانت تعمل في خدمة المنازل و عانت ما عانت من شظف العيش. انتقلت و هي في الثانية عشرة للعيش مع والدها الذي اهتم بتعليمها و معالجة ما ألم بنفسيتها من دمار , خاصة بعد تعرضها للاغتصاب عندما كانت في التاسعة من عمرها. ..
انضمت لاحدى المحطات الاذاعية لتعمل مذيعة وهي في سن صغيرة ومنها انطلقت في سماء الشهرة والثراء وكان احد احلامها التي اصرت على تحقيقه هو برنامج (( اوبرا شو )) الذي كتب له النجاح والاستمرار لمدة تزيد على ربع قرن.
----
يُعد برنامج ( اوبرا شو ) من انجح البرامج الاميركية على الاطلاق واخذ شهرة عالمية لتسليطه الضوء على العديد من الموضوعات المهمة والجادة والهزلية احيانا.....و المتنوعة دائما.... اعتمد برنامجها على عنصر التشويق والاثارة والتواصل المباشر مع الجمهور، وسلط الضوء على قضايا الطلاق والزواج والحب والشباب والمراهقين والاطفال، الرجال والسيدات ومشاكل الام مع ابنائها ومشاكل الاب وابنائه، الصداقة والخيانة، البدانة ( معركتها الشخصية و صراعها مع البدانة ) ...., مشاكل المخدرات، الادمان على الكحوليات، الجنس، حالات الاختطاف، امراض السرطان، ورسم بسمة على المرضى، ومرضى الايدز وغيرها من المواضيع المهمة, كما سلطت الضوء على آخر صيحات الموضة والازياء والابتكارات الحديثة في عالم السينما والفن والفنانين، عالم الفقراء والمعدومين، الاغنياء واسلوب معيشتهم، كما اشتهرت اوبرا بكرمها الحاتمي و غالبا ما يغادر جمهورها الاستديو محملين بالهدايا و المفاجآت السارة.
استضافت اوبرا في برنامجها....العديد من نجوم المجتمع و رجال المال و الأعمال و نجوم السينما و المسرح و الرياضة و كبار ساسة و حكام العالم...
كما كان لأوبرا تجارب في عالم التمثيل..فقد بدأت التمثيل مع المخرج الشهير ستيفن سبيلبيرج سنة 1985 في الفيلم الرائع The Color Purple و حصلت على ترشيحات من الاكاديمية و الغولدن غلوب عن دورها بالفيلم .... و في 1998 لعبة دور Sethe في الفيلم الحائز على الاعجاب Beloved المبني على الرواية الفائزة بجائزة الـ Pulitzer للكاتب Toni Morrison ..... شاركت بأفلام تلفزيونية من انتاجها و هي The Women of Brewster Place سنة 1989 و There Are No Children Here سنة 1993 و Before Women Had Wings سنة 1997....
----
أما الانجاز العظيم الذي تفتخر به هذه السيدة فهو زيارتها التاريخية لقارة افريقيا، و لقاؤها مع الزعيم العالمي ( نيلسون مانديلا ) واطلاعها على معاناة الاطفال الفقراء، لذلك قررت - وهي التي لم تنجب اطفالا -ان تتبنى اكثر من 50,000 الف طفل افريقي ليعيشوا من خلالها حياة سعيدة كريمة و ليصبح هؤلاء الاطفال جميعهم اطفالها.
انجازات اوبرا وينفري بالفعل لا تعد ولا تحصى ومنها انشاء اكبر مكتبة في العالم لينهل منها طلاب العلم والمعرفة في كل القارات، لذلك سيخلد اسمها في التاريخ لانها رسمت بابتسامتها المعهودة , السعادة والفرح لجمهورها الذي يحبها.......و أنا ....أولهم..!!!

ليست هناك تعليقات: